الثلاثاء , 2018/11/13
enar
الرئيسية / قسم الاستثمار / أضلاع مثلث الإستثمار العقاري بتركيا

أضلاع مثلث الإستثمار العقاري بتركيا

يوجد لكل استثمار عقاري ثلاث أضلاع رئيسية (البائع(الفرصة) – المشتري – الوسيط العقاري)
ولكل منهم وضعه وتداخله في عملية الإستثمار والجميع يهدف الي تحقيق المكسب المرجو للجميع
فإذا لعب كل منهم دوره بموضوع ومهنية ومصداقية سيكسب الجميع وتكون عملية الإستثمار ممتازة للكل
لكن كثيرا ما يطغي طرف علي طرف نتيجة لبعض الأطماع والنوايا الغير حسنة فيحدث خسارة تؤدي الي فشل العملية نتيجة مشكلة بأحد الاطراف
ومما نجد من تساؤلات ومشاكل عن هذا الامر فكان لابد من أن نتناوله بالبحث والتفسير لكيفية تحقيق عملية استثمارية ناجحة وممتازة ومربحة لجميع الأطراف
..
وسنبدا اليوم باذن الله بأولهم وهو (البائع) ..
وهو ذلك الشخص المالك لوحدة عقارية أو فرصة استثمارية باي شكل من الأشكال .. سواء كان مشتري سابق أو وريث أوحصل عليها بشكل ما ..
وما يهمنا الأن هو أن ذلك الشخص يعرض تلك الفرصة للبيع بسعر ما محدد أو لأعلي سعر
..
#البائع نوعان ..
# حسب الإشغال ..
– ساكن .. وهو ذلك الشخص الذي يشغل وحدة عقارية يريد بيعها لسبب ما بغض النظر عن المكسب والخسارة
– مستثمر .. وهو الشخص الذي يبيع للمكسب والربح وتنمية راس المال وفي الأغلب لا يكون شاغلا للوحدة
# حسب الجنسية ..
– تركي .. وهو ابن البلد ويكون علي الأغلب يبيع بيع عادي للإحتياج وقليل جدا من يبيع من الأتراك للإستثمار ودوما هو أقل في السعر
– مستثمر أجنبي .. وهو المستثمر الذي سبق له الشراء والان يبيع لسعر أعلي لجني الربح

# متي يتكون لدي البائع قرار البيع ؟؟
يتخذ البائع قرار البيع في عدة حاللات ومنها ..
– الإستثمار .. وهو ان يكون البائع يستثمر في الوحدة وقد تراءي له أن السعر الأن مناسب فقرر البيع للربح
– الإضطرار .. وهو أن يكون البائع عليه دين أو جاء موعد قسط أو لديه موعد لغرامة بنكية أو يريد مال لشراء شئ يلزمه محدد بوقت .. مما يضطره للبيع
– الإنتقال لسكن أفضل .. وهذا دافع هام فقد يجد البائع سكن افضل له ولأسرته فيتخذ قرار البيع لوحدته أو لتطوير وضعه
– عدم الحاجة .. وهو أن البائع لديه عقار لا يحتاجه ويريد بيعه لاستثمار ثمنه في مجال أخر
– وجود إستثمار أقوي .. وهو أن يكون البائع لديه مشروع معين او تجارة حاضرة بأرباح أقوي من الانتظار للربح من العقار الخاص به .. فيبيعه لإدخال قيمته بهذا المجال
..
# كيف نحدد سعر البيع الحقيقي ..
عندما يهم البائع بالبيع لابد وأن يكون السعر ملائم ومناسب لوحدته حتي يستطيع البيع بسهولة فيحقق ربح جيد لنفسه أو علي الأقل لا يخسر إن لم يهدف إلي الإستثمار
ويفضل بالطبع اللجوء الي المكاتب العقارية المتخصصة في هذا الأمر لأن هذا عملهم وهم أكثر دراية بالامر وبخفاياه
بل لابد من الاستعانة بخبراء مثكنين او الهيئات الاقتصادية المعروفة خاصة اذا كانت الوحدات العقارية ذات القيمة العالية مثل المشاريع او الأراضي الكبري أو المصانع والوحدات التجارية ..
وعامة يتحدد سعر البيع علي الأتي ..
– متوسط سعر المنطقة الموجود بها المشروع أو الوحدة العقارية لنفس المواصفات بالوحدة المباعة
– التشطيبات أو التجهيزات او الإضافات او الملحقات الموجودة بالوحدة
– تجارية أو إدارية أم سكنية
– جودة البناية عامة وما بها من خدمات خاصة
– المنطقة المحيطة والخدمات ووسائل المواصلات وجودة المعيشة بالحي

# كم تستغرق الوحدات من وقت للبيع ؟
تعتمد مدة البيع غالبا علي السعر والوقت وعامل نمو الإقتصاد او قوة السوق .. لكن عامة تكون المدة كالأتي ..
– مدة قصيرة .. وهي في البيع الاضطراري الذي يضطر صاحبه لتنزيل السعر حتي يتمكن من البيع السريع .. وتكون تقريبا هنا بتركيا من (10-30 يوم)
– مدة طبيعية .. وهي المدة العادية وتكون كذلك لان العقار المطروح للبيع يكون بسعر السوق العادي فياخذ المشترون وقت مناسب لمقارنة العروض. وتكون تقريبا من شهر الي 3 شهور
– مدةطويلة .. وهي التي لا يحتاج فيها البائع الي البيع السريع فيزيد قيمة العقار نظرا لمميزات خاصة من وجهة نظره .. فياخذ العقار وقت أطول لزيادة سعره عن سعر السوق وتكون تقريبا من 3-10 شهور
..
# علاقة البائع بالوسيط العقاري ..
الكثير من البائعين يخافون من التعامل مع مكاتب العقار أو الوسطاء .. بل ويقبضون الاف الدولارات ولا ينكرون حق المكاتب الـ 3% وهم سبب البيع بالاساس
لكن الي حد ما لهم بعض الحق فالسوق إمتلا بكل من هب ودب وكما هناك الجيدين والمحترفين فهناك المخربين والهواة وغير المتخصصين هذا بخلاف النصابين والأفاقين ..
كما ان بعض الوسطاء ومكاتب الهواة تسئ الي الفرصة العقارية وتفسدها وتؤخر البيع عن جهل وسوء ادارة للموقف
فالكل موجود ويعمل .. وهذا الاختلاف تسبب في تشتت في فكر وتوجه البائع وتخوفه من الاستعانة بالمكاتب العقارية او الوسطاء عامة
لكن علي كل فالاستعانة بالمتخصصين هو القاعدة .. ولابد من اختيار المكاتب الاحترافية والمتخصصة والامينة ومن يعملون بحرفية
وسيقوم المكتب بالعرض الاحترافي للفرصة العقارية مع عمل الدعايا اللازمة والتقييم السليم وتحديد أفضل سعر وعرضها علي المشترين الموجودين لديهم
ويتم التنسيق والاتفاق معهم علي العمولة القانونية المتعارف عليها
كما يقوم المكتب بتنفيذ الاجراءات القانونية وتنسيقها مع الحكومة والمساعدة في نقل الطابو وما الي هنالك من اجراءات
بالطبع الجميع يعرف أن القانون التركي ينص علي أن العمولة القانونية للمكتب العقاري هي 3% وتكتب بالعقد ويدفع المكتب عليها ضريبة للدولة
..
?لأي استفسار أو طلب يمكنكم تركه بالتعليقات وسنقوم بالرد عليه
^ للأهمية أو للإنضمام لنشرة العروض العقارية يرجي المراسلة علي الواتس 00905530062285
^ تعليقاتكم تهمني للاستفادة منها في المقالات القادمة
^ تم الإستعانة براي م/ياسر فكري خبير عقاري بتركيا

? أحمد السيد
استشاري الإستثمار والتسويق العقاري
تركيا. اسطنبول
#اقتصاد #استثمار
#كل_شئ_عن_تركيا
#دليلك_في_تركيا

Image may contain: 2 people, people sitting and text

عن أحمد الاستشاري

شاهد أيضاً

أعلى استثمار بتركيا للعائد الشهري

يعتبر هذا العرض الموجود باسطنبول هو أعلى عائد شهري لعقار في تركيا حيث أن تركيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *